مين اللي قتل خالد سعيد يا حكومة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مين اللي قتل خالد سعيد يا حكومة

مُساهمة  الفرعون العاشق في الخميس يوليو 08, 2010 12:58 pm

انشغل الرأي العام المصري في الفترة الأخيرة بحادثة مقتل شاب في مدينة الإسكندرية، حيث تتهم العديد من منظمات حقوق الإنسان قوات الأمن المصرية بضربه حتى الموت. السلطات المصرية أمرت بإعادة تشريح الجثة، للتحقيق في الوفاة.








خالد محمد
سعيد </A>شاب مصرى عنده 28 سنه من منطقه كليوباترا بالاسكندريه و صاحب مكتب استيراد و تصدير ؛ كان قاعد على سايبر بليل و دخل بتوع المباحث يفتشوا كل اللى قاعدين باستخدام قانون الطوارئ
خالد اعترض وقال احنا بنتفتش ليه فضربه مخبر على وجهه وجاء اثنين مخبرين مسكوه و ضربوه فى السيبر و فى الشارع و اخذوه على مدخل عماره بجوار السيبر وانهالوا عليه بالضرب و قعدوا يرزعوا وشه فى الرخام و فى الحديد بتاع المدخل واخذوه و حطوه فى البوكس ورجعوا بعد 15 دقيقه والقوه على الرض جثه هامده.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



أمر القضاء المصري بإجراء تشريح جديد لجثة شاب يعتقد أن الشرطة ضربته حتى الموت في الإسكندرية
قبل أيام، في قضية أثارت احتجاجات شديدة بين المدافعين عن حقوق الإنسان ودفعت عواصم غربية كواشنطن إلى إبداء قلقها، إذ أجرت وزارة الخارجية الأميركية هذا الأسبوع اتصالا في هذا الصدد بالحكومة المصرية. وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية فيليب كراولي إن الولايات المتحدة تنتظر من السلطات المصرية أن "تحاسب كل من هو مسئول"، فيما طالب النائب العام عبد المجيد محمود بان يشرف ثلاثة خبراء مستقلين في الطب الشرعي على عملية التشريح الجديدة، حسب ما أفاد مصدر قضائي.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

وقد تحولت قصة مقتل الشاب المصري
خالد </A>سعيد </A>الذي يشتبه في قتله على يد الشرطة المصرية، إلى رمز جديد للناشطين في مجال حقوق الإنسان يضاف إلى ملف التعذيب و القمع في مصر. الشاب المصري البالغ من العمر 28 عاما لقي مصرعه في السادس من يونيو/حزيران في مدينة الإسكندرية "بعد تعرضه للضرب المبرح من قبل الشرطة لرفضه أن يتم تفتيشه من قبل أفراد من الشرطة كانوا يرتدون الزي المدني". إلا أن السلطات المصرية نفت يوم السبت الماضي (12 يونيو/حزيران ) أن تكون قوات الشرطة قد ضربت خالد </A>سعيد </A>حتى الموت وذلك بعد نشر صور على الانترنت له ميتا ووجهه مشوه نتيجة الضرب. وأعلن المركز الإعلامي للأمن المصري في بيان أن "خالد محمد سعيد </A>توفي نتيجة ابتلاعه كمية من المخدرات عندما اقتربت منه الشرطة". منظمات حقوق الإنسان المحلية و الدولية منها منظمة هيومان رايتس ووتش و منظمة العفو الدولية نددت بهذه الحادثة و بـ"الاستخدام الروتيني للقوة الوحشية من قبل الأمن المصري الذي يعتقد انه يعمل في أجواء من عدم العقاب".

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


.. السؤال هو: ما الدافع الذي يمكن أن يحمل أجهزة الأمن علي
قتل «خالد»؟! فما تعرض له لم يكن تأديباً أو تهذيباً انفلت زمامه بضربة خطأ قتلت الشاب، فعدد الإصابات ومدة الضرب التي تجاوزت الـ 20 دقيقة، تؤكد أن النتيجة التي تحققت كانت هي المقصودة لا غيرها، فضلاً عن أن الضحية ـ وفقاً لما سمعته من الشهود ـ كان يحذرهم من موته، وهو يلفظ أنفاسه دون تردد من القتلة في إتمام مهمتهم.


الدافع هو فيديو كان لدى الشهيد
خالد </A>يظهر بوضوح غرفة معاون مباحث قسم شرطة «سيدي جابر» وحوله عدد من المخبرين وأمناء الشرطة النظاميين والضابط يضع أمامه كمية 80 كيلو حشيش وكميات من البانجو والأموال السائلة.
الضابط يسأل عن مخبره السري «عوض»، وهو الذي سبق ونشرنا من اللحظة الأولي عن مشاركته هو و«الفلاح» في اغتيال «خالد»!! ويقول الضابط كلاماً يفيد بأنه انتهي تواً من ضبط هذه الكمية الكبيرة من المخدرات والأموال، لكنه بدلاً من تحريزها ووزنها وإحالتها للنيابة هي والأموال المضبوطة حدث الآتي:
.. يظهر الفيلم الضابط وهو يعد الأموال المضبوطة بحوزة المتهمين، ثم يشير بيده ليعد الموجودين بالغرفة من رجاله، وهو يعد نفسه معهم أيضاً في محاولة لتحديد نصيب كل فرد من فريقه في الأموال!! في تقسيم واضح للأموال المضبوطة بدلاً من تسليمها للنيابة ضمن حرز القضية!!
.. في مشهد آخر بالفيلم ذاته الفضيحة يظهر أحد المخبرين وهو يقتطع قطعة من المخدرات ويقول للضابط: «مبروك عليك يا باشا»، ثم ضحك المخبر وهو ينصرف قائلاً: «سلام عليكم بقه» والضابط يرد عليه قائلاً: «استني خدلك واحدة»!!
.. فيلم بهذه الخطورة عندما يصل إلي يد «خالد» بالصدفة، التي لا نعرف للآن تفاصيلها، ثم يعلن «خالد» في دائرته وبين جيرانه والأصدقاء أنه سينشره علي النت ويعد مدونة لهذا الغرض، لابد أن يدفع هؤلاء لدفع الخطر الذي يمكن أن ينهي حياتهم الوظيفية وقد يدخلهم السجن!!

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

للامانة الشديدة كل ده منقول لانى مش قادرة اقول غير حسبى الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة الا بالله


ادعي عليكي بايه يا
حكومة </A>و انتي فيكي كل العبر دم ياخد العفش

الفرعون العاشق
Admin

عدد المساهمات : 55
تاريخ التسجيل : 07/07/2010
العمر : 25
الموقع : فى قلب حبيبتى

http://alfraon2010.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى